البلاستيك

January 7th, 2010 @ // No Comments

حقائق عن إعادة تصنيع البلاستيك

اكياس البلاستيك وغيرها من منتوجات البلاستيك الملقاة في المحيط تقتل 1,000,000 مخلوق بحري سنوياً!

إعادة تصنيع البلاستيك توفر طاقة ضعف تلك الطاقة اللازمة لحرقها في محارق النفايات

البلاستيك يحتاج 100 الى 400 سنة ليتفتت في المردمة.

نحن حالياً نستخدم باكثر من 20 مره من البلاستيك الذي كان يستهلك قبل 50 سنة.

قوارير المياه تكلف من 100 فلس الى 500 فلس، 90% من قيمة التكلفة ندفعها للقارورة و الغطاء و العلامة التجارية.

قوارير البلاستيك تحتاج 1000 سنة ليبدأ عملية التحلل عندما يدفن.

العلامات المميزة في البلاستيك

عند تصنيف البلاستيك فإنك قد تحتاج امعرفة ما هي المواد المكونة للبلاستيك المستخدم في المنتج، أغلب المستهلكين يميزون العلامات الرقمية المتواجدة جميع منتوجات البلاستيك والذي أنشئها جمعية منتجين البلاستيك في الثمانينيات، هناك سبعة أنواع مختلفة للبلاستيك والمستهلكة من قبل العامة، الأرقام المدرجة في الأسفل تمثل الأرقام المتواجدة في أغلب المنتوجات :

(1) بوليثايلين تريفثاليت
المياه الغازية وعلب المياه وبعض موانع المياه وكرات التنس.  
(2) بوليثايلين عالي الكثافة
الحليب و علب حفظ الدهون، الالعاب واكياس البلاستيك.
(3) فينلي \ بوليفينلي كلورايد
غطاء للطعام، علب حفظ الدهون النباتي.
(4) بوليثالين قليل الكثافة
العديد من أكياس البلاستيك.
(5) بوليبروبايلين
غطاء لأغلب العلب، حافظة في الثلاجة، بعض السجاد ، بعض الأكياس البلاستيكية.
(6) بوليستايرين
بعذ الأدوات، حفظ اللحوم، و مغلفات.
(7) أخرى
بلاستيك مخلوط، لا يصلح لعملية إعادة التدوير.

مصنوع من إعادة التدوير

هناك العديد من المتوجات التي بالإمكان صنعها من بلاستيك معاد تصنيعه، مثل تلك المنتوجات:

• بعض الشنط والأكياس وبعض الصناديق.
• قوارير بلاستيكية.
• في الأرضية وفي إطارات النوافذ.
• المواد العازلة في بعض المباني.
• غطاء لأشرطة الفيديو وأشرطة الكاسيت.
• أثاث للحديقة.
• وعاء للحبوب.
• أصواف.
• عدة أدوات للمكاتب.

كيفية إعادة تصنيع البلاستيك؟

هناك عدة طرق من الممكن إعادة تصنيع البلاستيك بها، البلاستيك من الإمكان:

• إعادة إستخدامه:
بعض أنواع البلاستيك من الممكن غعادة إستخدامها، على سبيل المثال:

- قوارير المياه .
- الاكياس البلاستيكية.
- علب الحفظ لاخذ الطعام خارجاً.

• ماذا عن بقية البلاستيك؟
وارب الموجودة في الولايات المتحدة أطلقت مؤخراً دراسة تكشف انه بعض انواع البلاستيك المستخدم في الالعاب وغيرها من الممكن اعادة تكوينه كيميائياً، وتلك الطريقة إقتصادية وتساعد البيئة. العمل مازال مستمراً في هذا الحقل لإيجاد طريقة موحدة من الممكن استخدامها على البلاستيك لتفكيكه لمواده الأولية للإستفادة منها بشكل أكبر.

• العملية:
إعادة التصنيع الكيميائية للبلاستيك تتم في خلال:

- التصنيف.
- التمزيق.
- التنظيف.
- التذويب.
- وإعادة التكوين.

• انها عملية ذات مرحلتين:
التصنيف عادة ما يتم اوتوماتيكياَ مع وجود عملية صقل يدوية.
ومن ثم إما ان يذوب ويصنع من جديد أو يقطع الى أجزاء صغيرة قبل ان يتم معالجتها في المصنع.

بلاستيك

الورق

January 7th, 2010 @ // No Comments

حقائق عن إعادة تدوير الورق

لإنتاج جريدة سندي نيويورك كل اسبوع، 500,000 شجرة تقطع.

إعادة تصنيع دورة واحدة من جريدة السندي نيويورك ستوفر 75,000 شجرة.

اذا أعيد تصنيع جميع الجرائد يمكن ان ننقذ 250,000,000 شجرة في السنة.

اذا كانت لديك شجرة عمرها 15 سنة وحولتها الى اكياس ورقية ستكفيك لصنع 700 كيس ورقي، بإمكان أحد المتاجر الكبيرة ان يستهلكها في غضون ساعة، بعض المتاجر تستهلك 60,500,000 كيس ورقي!

كميات الأوراق و الخشب الملقاة سنويا تكفي لتدفئة 50,000,000 منزل ل 20 سنة.

لإنتاج طن واحد من الورق تحتاج 17 شجرة، 7,000 جالون من المياه وطاقة اكثر من الزجاج والحديد للطن.

كل منزل يرمي بمعدل 13,000 قطعة ورق في السنة، أغلبها مستخدمة في التعليب او رسائل دعائية.

كل طن معاد تصنيعه م نالورق ينقذ 17 شجرة، 380 جالون نفط، 3 كيوبك من المكان المخصص لها في المردمة، 4000 كيلو واط من الطاقة، 7000 جالون مياه.أي توفير 64% من الطاقة و 58% من المياه و 60باوند اقل تلوث للهواء.

الـ17 شجرة المنقذه في الأعلى يمكنها امتصاص بمجموع مقداره 250 باوند من اكسيد الكربون كل سنة، دفن نفس كمية الورق ستكون 1500 باوند من اكسيد الكربون.

مصنوع من إعادة التدوير

الورق المعاد تصنيعه يمكن ان يتحول الى اكثر من منتج مستخدم يومياً، مثل:

• الجرائد.
• المجلات.
• ورق الطباعة.
• الورق المقوى.
• المناديل الورقية.
وغيرها الكثير..

كيفية إعادة تصنيع الورق؟

الورق من أسهل المواد التي من الممكن إعادة تصنيعها، يتم تجميع الورق من نقاط إعادة التدوير في البحرين ومن بعض الشكرات وينقل لعملية إعادة التدوير:

• يصنف و يدرّج  وينقل للمصنع.
• في المصنع يضاف له الماء ويحول الى دوائر.
• وبعدها يدخل في عملي ة تنظيف وتصفية ويزال الحبر من الأوراق في عدة عمليات معالجة.
• تنتهي العملية بإنتاج منتوجات ورقية من الورق المعالج السالف ذكرها

الورق

الزجاج

January 7th, 2010 @ // No Comments

حقائق عن إعادة تدوير الزجاج

في كل شهر، نحن نرمي زجاجات و علب زجاجية تكفي لملئ ناطحة سحاب، جميع هذا الزجاج يمكن إعادة تصنيعه.

إعادة تصنيع زجاجة واحدة تقلل نسبة التلوث في الهواء الى 20% وفي المياه الى 50% من انتاج زجاجة جديدة من مواد خام.

الزجاج المصنع حاليا يأخذ 4000 سنة ليتحلل – وربما أكثر اذا كانت في المردمة.

عملية التنقيب ونقل المواد الخام للزجاج التي تكفي لصنع طن واحد من الزجاج؛ تسبب 385 ياوند من النفايات. في حال إعادة التصنيع يمكن ان تحل محل نصف المكونات و تقلل نسبة النفايات الى 80%.

مصنوع من إعادة التدوير

الزجاج المعاد تصنيعه يمكن إستخدامه في العديد من المنتجات المستخدمة يومياً وبعضها يمكن ان يكون شديد الغرابة، مثل:

• قوارير وعلب زجاجية جديدة.
• “رمل معالج” زجاج مطحون بدقة يستخدم في ملاعب الجولف.
• “جلاسفليت” والمستخدم في رصف الطرق.

كيفية إعادة تصنيع الزجاج؟

• يأخذ الزجاج من نقاط التجميع في البحرين ومن بعض المصانع وينقل لعملية الإنتاج.
• ومن ثم يكسر وتزال جميع الملوثات (هنا عادةً ما يكون الزجاج الملون و الزجاج الشفاف منفصلين)
• وبعدها يخلط مع المواد الخام المكونة للزجاج ويذوب في مصهر.
• وبعدها يحول الزجاج الى زجاجات جديدة او تحول لمنتوجات زجاجية اخرى.

ومن ثم تذكر إعادة تصنيع زجاجتين توفر طاقة تكفي لتسخين مياه تكفي لصنع خمسة اكواب شاي!

الزجاج

ألمنيوم

January 7th, 2010 @ // No Comments

حقائق عن إعادة تدوير الألمنيوم

علبة المنيوم من الممكن إعادة تصنيعها وتكوين منتج جديد منها في خلال 60 يوم فقط، الامنيوم يمكن إعادة تدويره بدون استخدام مواد اضافية.

علب الألمنيوم من أكثر المنتوجات التي يعاد تصنيعها في البحرين،  ولكن منتوجات أخرى مثل إطار النوافذ و قطع غيار السيارات وبعض قطع الأثاث من الممكن أيضاً إعادة تصنيعها.

إعادة تدوير علة المنيوم توفر طاقة تكفي لتشغيل جهاز التلفاز لثلاث ساعات – او بمقدار نصف جالون من البترول.

علب الألمونيوم تحتوي على نسبة المنيوم اكثر من غيرها من منتوجات.

في أمريكا، وبسبب إعادة التصنيع تشكل علب الالمنيوم 1% من مجموع النفايات الملقاة.

علبة الألمنيوم التي ترمى تبقى علبة المنيوم بعد 500 سنة من الآن.

الألمنيوم من الممكن إعادة تدويره الى ما لانهاية.

نحن نستخدم 80,000,000,000 علبة المنيوم في كل سنة.

في فترة من الزمن، كان الالمنيوم اغلى من الذهب!

عند إعادة تصنيع 1 باوند من الحديد يمكنك تشغيل مصباح بقوة 60 واط لمدة يوم، في سنة واحدة في أمريكا؛ كمية الحديد التي تم إعادة تصنيعها وفرت طاقة تكفي لإضائة وتدفئة 18,000,000 منزل.

مصنوع من إعادة التصنيع

إعادة تصنيع علب الألمنيوم تتم في 6 اسابيع، يمكن صنع منتوجات جاهزة في خلال تلك الفترة فقط•
ورق الألمنيوم المستخدم يمكن إعادة تصنيعه مع جميع منتوجات الألمنيوم لتكوين إطارات النوافذ وبعض قطع غيار السيارات والتي تكون أخف وزناً و اكثر حفاظاً على الوقود•

كيفية إعادة تدوير الألمنيوم؟

إعادة تصنيع الألومنيوم يستخدم 5% من الطاقة و الإنعاثات والتي تنتج من تكوين البايوكسايت، ونفس الحديد الألمنيوم يمكن إعادة تصنيعه وبدون ان يفقد خصائصه، إنشاء عادة لإعادة تدوير الألمنيوم من أفضل الأمور التي يمكن عملها لتساعد في الحفاظ على البيئة.

جميع نقاط التجميع لدى إعادة التدوير للأعمال الخيرية تستوعب علب الألمنيوم و وورق الألمنيوم المستخدم في لف الطعام او الموجود في بعض المنتجات.

عملية إعادة التصنيع تتم في:

• تقطيع علب الالمنيوم ورفع الالوان من عليها.
• تذويب الالمنيوم المقطع في مصهر كبير.
• صب المادة المذوبة في قوالب مخصصة، حيث تكون كل سبيكة المنيوم بامكانها صنع 1.5 مليون علبة.

ورق الألمنيوم يحتوي على مكونات مختلفة، عادةً ما تتم إعادة تدويره مع بقية خرذ الألمنيوم لصنع قطع غيار السيارات والتي تكون أخف وأفضل إستهلاكاً للوقود.

الألمنيوم

أهمية إعادة التدوير؟

January 7th, 2010 @ // No Comments

!عشر حقائق لإعادة التصنيع يجب عليك معرفتها

شجرة واحدة تنتج أوكسيجين يكفي لثلاثة أشخاص

يتم إستهلاك 17 الى 31 شجرة لإنتاج طن واحد من الورق 

حوالي 3500 طن من المخلفات ترمى يومياً في البحرين 

أكثر من 4000 طن من النفايات متوقع رميها في البحرين في 2009 يومياً 

50% على الأقل من النفايات بالإمكان إعادة تصنيعها، أي ان الكمية يمكن أن تنخفض الى 2000 طن 

إنك تدفع أكثر لعلبة المشروبات الغازية من محتويات العلبة نفسها، والعلبة من الممكن إعادة تصنيعها  % 100

قنينة بلاستيك معاد تصنيعها توفر 75% من الطاقة و المواد الخام 

إعادة تصنيع الأوراق يقلل نسبة تلوث الهواء بنسبة 74% و يقلل نسبة تلوث المياه بنسبة  % 35 

إعادة تصنيع علبة المنيوم واحدة توفر طاقة تكفي لتشغيل تلفاز لثلاث ساعات 

إعادة تصنيع طن واحد من الألمينيوم توفر بما مقداره 36 برميل نفط 

 

الفوائد البيئية

إعادة التصنيع خطوة سهلة يمكنك إتخاذذها لتساعد على الحفاظ على البيئة في ثلاث مراحل:

قلل من كميات النفايات التي تذهب الى مدفن النفايات

إعادة الإستخدام و إعادة التصنيع للمنتجات المستهلكة يقلل من نسب النفايات التي تدفن في الأرض في المردمة ، بالإضافة الى ذلك نقلل الحاجة الى استخدام الموارد الطبيعية بتحويل النفايات الى منتوجات جديدة! تقليل كميات النفايات يعني تقليل الحاجة الى مناطق الدفن وذلك ايضا ينقذ مورد آخر مهم وهو الأرض.

وفر في الطاقة وفي الموارد الخام

إعادة التصنيع بشكل عام تستهلك كميات أقل للطاقة في تحويل النفايات الى منتوجات منعملية تصنيع مواد خام الى منتوجات .. على سبيل المثال إعادة تصنيع علبة المنيوم توفر 95% من الطاقة من صنع علبة مماثلة من مواد خام.

يساعد على تقليل تقلبات الجو

تقليل كميات الطاقة المستهلكة في نقل المنتوجات يعني تقليل كميات اكسيد الكربون المنطلق في الجو، إعادة التصنيع ايضا تقلل كميات الميثان والذي يتكون من تحلل المواد العضوية وتخمرها في مناطق الدفان.

 

الردميات

مناطق الردميات عبارة عن حفر كبيرة في الأرض ودائماً ما توجد في مناطق بعيدة عن السكان والمدن حيث ينقل اليها النفايات وتدفن  لتسريع عملية تحللها والضي يأخذ عهود لإتمام العملية، في الماضي؛ الحفر كانت تغطى فقط بالرمل وتترك.حاليا الردميات اصبحت اكثر تطوراً وتحكماً، حيث تكون المنطقة محصنة ومبطنة لمنع تسرب المواد السامة من النفايات الى الارض المحيطة بها او حتى تلويث المياه الجوفية المتواجدة في المنطقة.هناك نظام مخصص يوضع في هذه الردميات لرصد الغازات والسوائل مع وجود عدة تجارب حاليا لتحويل تلك الغازات والسوائل الى طاقة.

الطلب على المناطق التي تصلح لأن تكون ردمية في ازدياد مستمر، وذلك ادى الى شح هذه الاماكن ، وكل ذلك في ظل المخاوف المتزايدة من التسربات التي قد تؤدي الى كوارث بيئية.

 

ما هي أهمية إعادة التدوير

Copy Protected by Chetans WP-Copyprotect.